قسم البحث و التنمیة:
تحدیث المنتجات و انشاء مشاریع جدیدة هما من العوامل الاساسیة الهامة في استمرار بقاء کل مجموعة انتاجیة. ان المجموعات الصناعیة التي ترکز اهدافها علی التطورات السریعة فعلیها ان تطور المشاریع و مستوی منتجاتها باستمرار لان التطورات الجودیة و کثرة انواع المنتجات و تغیر اذواق الزبائن من العوامل الرئیسیة التي توجب انشاء هذه التطورات.
ان المنظمات التي ترکز علی التسویق ترکز اهدافها الرئیسیة علی وفق متطلبات السوق لکن بالمقابل المنظمات التي ترکز اهدافها علی البحث و التنمیة ترنو الی الآفاق المستقبلیة.
في التجارات المفتوحة یطلق البحث و التنمیة غالبا علی النشاطات المستقبلیة و الطویلة المدی في حقل العلوم و التکنولوجیا التي یستخدم فیها من الاسالیب المتداولة في البحوث العلمیّة لکن توجه الاهداف فیها الی نتائج تجاریة مسبقة.
المنظمات ذات التقنیة المتطورة تکنولوجیا تسعی دائما من اجل ازالة العقبات المتعددة للحصول علی طرق حل حتی تستخدم من تکنولوجیاها المتطورة لاغراضها المتعددة و الطویلة المدی. هذه المنظمات تستخدم في الاغلب التکنولوجیا المتطورة للانتاج، الشهادات ذات الاثمان الباهظة سلامة، البرمجیات المخزونة المخصصة، البرمجیات ذات الصلة بالتصامیم الکمبیوتریة، المشروعات الالکترونیة و الانظمة الفرعیة المکانیکیة.
قد اظهرت الدراسات أن الشرکات التي تتمتع باستراتیجیة البحوث و التنمیة المستدامة تعمل بجودة افضل بالنسبة الی الشرکات الاخری.
یشکل البحث و التنمیة، المرکز الرئیسي في عالم التجارة الجدیدة. ان القرارات الرئیسیة في الشرکات تبنی علی اساس البحث و التنمیة.
بما أن مستوی التنافسات و المودیلات و عملیات الانتاج یتطور بفائق السرعة في العالم فعلی ذلک یتمتع البحث و التنمیة من درجة عالیة في حقل التجارة.
تتابع هذه المجموعات في اطار السیاسات المقترحة من اصحاب الصناعة في الاساس انشطة، منها: تحسین نوعیة المنتجات، تصمیم منتج جدید، تحسین مستوی العملیات، نقل التکنولوجیا و استیرادها، الحصول علی المعلومات الفنیة للانتاج و الخ.
ان عملیة قسم البحث و التنمیة رهینة بالتعاون المنتظم مع مجموعة من الانظمة الفرعیة الرئیسیة التي تحقق بالتعاون معا الوظائف المتوقعة من قسم البحث و التنمیة و تتکلف الانظمة الفرعیة في عملیة الاستراتیجیة بمسؤولیة تخطیط المشاریع و تنفیذها و الاستغلال من نتائجها و الانظمة الفرعیة لمدیریة البحث و التنمیة کرکن من ارکان البحث و التنمیة تتکلف بمسؤولیة الدعم و القیاد و المراقبة علی عملیة الانظمة الفرعیة الاخری.
من هذا المنطلق تستخلص آفاق قسم البحث و التنمیة،  الهدف و الشؤون الاخری في هذه المجموعة الصناعیة علی النحو الآتي:

اهداف قسم الادارة الرئیسیة:
آفاق قسم البحث و التنمیة حتی سنة 2021:
نحن نأمل - ان شاء الله- أن نتحول الی مرجع رئیسي وحید للمصممین في اسرة فنوس الکبیرة  التي تعرف بالتمتع بکوادر بحثیة محللة مجربة ملتزمة باهداف المجموعة و قیادیة في الانشاء أو التعرف علی استخدام التکنولوجیات الجدیدة و تقییمها في حقل تعزیز مستوی التنافس الوطني و الدولي.
الاهداف الرئیسیة من تشکیل قسم البحث و التنمیة في هذه المجموعة:
-    تشجیع روح البحث في المجموعة کلها.
-    ادارة النشاطات البحثیة.
-    تقدیم الاستشارات التکنولوجیة الی قسم الادارة و الانظمة الفرعیة الاخری فیها.
-    انشاء ارضیة مناسبة لجري البحوث علی مستوی التطبیق و التنمیة.
-    اجراء الهندسة و بحوث السوق المحلیة و الدولیة.
-    استخدام کافة القدرات العلمیة للباحثین و الطاقات الموجودة في الشرکة، الجامعات و مراکز الابحاث الوطنیة و الدولیة المرموقة.

الانجازات الخاصة بنشاطات هذا القسم:
-    التعرف علی التکنولوجیات الجدیدة و مساعدة صناع القرار في المنظمات من اجل استخدامها.
-    استخدام التکنولوجیات الجدیدة في حقل خطوط الانتاج من اجل تصعید کفاءة العمل الفضلی.
-    تلبیة حاجات السوق و الزبائن الجدیدة.
-    تخفیض تکالیف الانتاج و رفع مستوی الانتاجیة.
-    ارتفاع مستوی الربح.
-    ازالة العوائق عن عملیة الانتاج.
-    تخفیض مخلفات الانتاج.